أنطلاق ورشة عمل " تنمية منطقة الباحة: التحديات والحلول "

صحيفة القرى اليوم :
12:48 AM - الأربعاء 5 - شعبان - 1440 هـ | 10 - أبريل - 2019 م

انطلقت صباح اليوم ورشة عمل (تنمية منطقة الباحة: التحديات والحلول) والتي تعقد برعاية صاحب السموالملكي أميرمنطقة الباحة الأميرالدكتورحسام بن سعود بن عبدالعزيز آل سعود في مركز لأميرحسام للمعارض والمؤتمرات بمدينة الباحة، بحضورومشاركة أكثر من (٤٠٠) مشارك من خارج وداخل منطقة الباحة.
وبدأت الورشة بكلمة ترحيبية قدمها أمين المنطقة رئيس اللجنة التنفيذية للورشة الدكتور علي بن محمد السواط، رحب فيها باسم سموأميرالمنطقة بالضيوف من خارج المنطقة المشاركين في الورشة من أصحاب السعادة وكلاء الوزارات والوكلاء المساعدين ورؤساء الهيئات والشركات الوطنية والخبراء والمحاضرين والمتحدثين، وبعد ذلك بدأت جلسات عمل الطاولة المستديرة في عشر مجموعات عمل تناقش القضايا المطروحة في مسارات الورشة العشرة وهي: اللامركزية في قرارات التنمية، والتخطيط الإقليمي والعمراني، والمشاريع والبنية التحتية، التعليم والموارد البشرية، والصحة والبيئة والزراعة، والإسكان والتطوير العقاري، والصناعة والتجارة والإستثمار، والسياحة والترفيه والثقافة والرياضة، والمنظمات غير لحكومية، والإعلام والمرأة والشباب.
واستمرعمل جلسات الطاولة المستديرة في جلستين متتاليتين قبل وبعد الظهر لتشخيص الأوضاع الراهنة للتنمية في المنطقة والتعرف على التحديات والصعوبات واقتراح الحلول العملية السريعة وطويلة الأمد، وأشرف على عمل مجموعات الطاولات المستديرة قادة المسارات وبدعم ومساندة من منصة الخبراء التي تولت تقديم الدعم والمساندة بالرأي والمشورة لمجموعات العمل.
كما تخلل جلستي هذا اليوم تقديم أوراق عمل من خبراء متخصصين في موضوعات ذات علاقة بمسارات ومحاور الورشة، حيث قدم الدكتور مشاري النعيم في بداية الجلسة الأولى الصباحية ورقة عمل بعنوان (التراث العمراني والتنمية) عرض من خلالها دراسات البنك الدولي حول التراث الحضاري، وأوضح ما تزخر به منطقة الباحة من مقومات تراثية جديرة بالاهتمام والتوظيف في رفع مستوى التنمية.

وفي بداية الجلسة الثانية بعد الظهر قدم وكيل وزارة الشؤون البلدية والقروية للشؤون الفنية السابق الدكتور عبدالقادر أمير ورقة عمل عن (التخطيط الإقليمي والتخطيط الريفي) وشدد على ضرورة الاهتمام بتفعيل المخطط الاقليمي لمنطقة الباحة، وتحقيق التكامل والتنسيق في المستويات التخطيطية المنبثقة من المخططات الإقليمية كالتخطيط الهيكلي والعمراني والمحلي والتفصيلي، كما ذكر بأن منطقة الباحة بحاجة إلى العناية بمفهوم التخطيط الريفي بسبب طبيعتها الزراعية والجبلية.

كما قدم مديرعام شؤون المدن وتنمية المناطق بوزارة الاقتصاد والتخطيط الأستاذ زياد اليامي ورقة عمل عن المزايا النسبية لمنطقة الباحة وتحليل لنقاط القوة والضعف والفرص والتهديدات في تنمية منطقة الباحة.





أنطلاق ورشة عمل " تنمية منطقة الباحة: التحديات والحلول "
أنطلاق ورشة عمل " تنمية منطقة الباحة: التحديات والحلول "
أنطلاق ورشة عمل " تنمية منطقة الباحة: التحديات والحلول "
أنطلاق ورشة عمل " تنمية منطقة الباحة: التحديات والحلول "
أنطلاق ورشة عمل " تنمية منطقة الباحة: التحديات والحلول "
أنطلاق ورشة عمل " تنمية منطقة الباحة: التحديات والحلول "
أنطلاق ورشة عمل " تنمية منطقة الباحة: التحديات والحلول "
أنطلاق ورشة عمل " تنمية منطقة الباحة: التحديات والحلول "
أنطلاق ورشة عمل " تنمية منطقة الباحة: التحديات والحلول "
أنطلاق ورشة عمل " تنمية منطقة الباحة: التحديات والحلول "
أنطلاق ورشة عمل " تنمية منطقة الباحة: التحديات والحلول "
أضف تعليقك
  • عزيزي القاري : ابتعادك عن التجريح والاساءة يساعدنا على نشر تعليقك
  • إرسال
جديد الفيديو
أخر التغريدات

صحيفة الكترونية سعودية هدفها السبق في نقل الحدث بمهنية ومصداقية خدمة للوطن والمواطن


التعليقات والمقالات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لصحيفة (القرى اليوم الإلكترونية ) بل تمثل وجهة نظر كاتبها

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة القرى اليوم الإلكترونية © 2013